زهرة في الاثر

السلام عليكم إذا كانت هذه أول زيارة لك
فتفضل بالتسجيل وإن لم ترغب فمرحبا بك
في منتديات زهرة في الأثر الإسلامي والعام
زهرة في الاثر

زهرة في الاثر منتدى يعنى بالتنمية البشرية وحلول أسرية متضمنا حلولا للازواج .مشكلات وطلاق .وتربية الابناءوكذا صحتهم ونفسيتهم وعلاجات ماكروبيوتيكية وطب حديث وكل مايخص حواء وآدم.وقضاياهم


    هل تستطيع أن تقرأ هذا الموضوع دون أن تدمع عينك ؟!..

    شاطر
    avatar
    admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 599
    نقاط : 1394
    الإنضباط وحسن السلوك : 0
    تاريخ التسجيل : 02/10/2010
    الموقع : http://zara.your-talk.com

    هل تستطيع أن تقرأ هذا الموضوع دون أن تدمع عينك ؟!..

    مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء نوفمبر 09, 2010 8:02 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    استوقفتني هذه السطور في أحد زوايا الأنترنت


    فأحببت أن أشارككم ماتحمله من موعظة حسية


    هل تستطيع أن تقرأ هذا الموضوع دون أن تدمع عينك ؟!


    *
    *
    *
    *
    *
    *


    & إبني العزيز&





    عندما يحل اليوم الذي ستراني فيه عجوزاً ..

    أرجو أن تتحلى بالصبر وتحاول فهمي


    إذا اتسخت ثيابي أثناء تناولي الطعام .... إذا لم أستطع أن أرتدى ملابسي بمفردي


    تذكر الساعات التي قضيتها لأعلمك تلك الأشياء .

    إذا تحدثت إليك وكررت نفس الكلمات و نفس الحديث آلاف المرات

    لا تضجر منى لا تقاطعني .... وأنصت إلىّ وتحمل تكرار أسألتي


    عندما كنت صغيراً يا بني .. كنت دائماً تكرر وتسأل وأنا أجيبك بصدر رحب


    إلى أن فهمت كل شئ .


    عندما تراني لا أستطيع أن أجارى وأتعلم التكنولوجيا الحديثة

    فقط ... أعطنى الوقت الكافي ... ولا تنظر إلى بأبتسامة ماكرة وساخرة

    تذكر أنني الذي علمتك كيف تفعل أشياء كثيرة ... كيف تأكل

    كيف ترتدي ملابسك .. كيف تستحم ... كيف تواجه الحياة .


    عندما أفقد ذاكرتي أو أتخبط في حديثي ...


    أعطنى الوقت الكافي لأتذكر


    و إذا لم أستطع .... لا تفقد أعصابك ... حتى ولو كان حديثي غير مهم

    فيجب أن تنصت إليّ ..

    إذا لم أرغب بالطعام .. لا ترغمني عليه


    عندما أجوع سوف آكله .


    عندما لا أستطيع السير بسبب قدمي المريضة

    أعطني يدك ... بنفس الحب و الطريقة التي فعلتها معك

    لتخطوا خطوتك الأولى .


    عندما يحين اليوم الذي أقول لك فيه أنني مشتاق للقاء الله

    فلا تحزن ولا تبكى فسوف تفهم في يوم من الأيام

    حاول أن تتفهم أن عمري الآن قد قارب على الأنتهاء .


    وفى يوم من الأيام سوف تكتشف أنه بالرغم من أخطائي فإنني كنت


    دائماً أريد أفضل الأشياء لك ... وقد حاولت أن أمهد لك جميع الطرق


    ساعدني على السير ...


    ساعدني على تجاوز طريقي بالحب و الصبر


    مثلما فعلت معك دائماً .


    أعدني يا بني على الوصول إلى النهاية بسلام


    أتمنى أن لا تشعر بالحزن ولا حتى بالعجز حين تدنوا ساعتي

    فيجب أن تكون بجانبي وبقربي ...


    وتحاول أن تحتويني

    مثلما فعلت معك عندما بدأت الحياة


    أحتضني كما أحتضنتك وأنت صغيراً




    أحبك يا أبني العزيز


    والدتك





    دمتم بسعااااااااااااااااده ورضا الوااااااااااااالدين




    _________________


    لا تقرأ وترحل ساهم برد أو موضوع وتذكر
    جهد غيرك في كتابة المواضيع ومساعدة الاخرين .
    وأعلم أن :
    ردك علي الموضوع حافز ... للاستمرار و تقديم الافضل
    <!-- Placez cette balise dans la section
    <script type="text/javascript" src="https://apis.google.com/js/plusone.js">
    {lang: 'fr'}
    </script>

    <!-- Placez cette balise à l'endroit où vous souhaitez que le bouton +1 s'affiche -->
    <g:plusone></g:plusone>

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 18, 2017 2:04 am